زواج بلا حدود

زواج بلا حدود

رسالتنا

لقد جاءت مبادرة زواج بلا حدود كاستجابة مباشرة لقانون حقوق الأجانب الأخير(„Fremdenrechtspaket“) والذي يعتبر منذ إصداره في الأول من يناير من سنة 2006 تعدياً على حياة الأزواج ممن تختلف جنسياتهم؛ حيث إن الزواج لم يعد يمنح الحق بالإقامة أو الحق في حياة أسرية مشتركة. علاوة على ذلك فإن الزوجين اللذين تختلف جنسيتيهما  يواجهان أشكالا  من الصور النمطية و العنصرية.

إن مبادرة زواج بلا حدود هي لمحاربة القوانين التي تعيق قيام حياة أسرية مشتركة. و هدف المبادرة الأساسي هو مساواة الحقوق لدى المقترنين من جنسيات مختلفة سواء أكانوا متزوجين أو ممن يقيمون في بيت واحد. و تعتبر المبادرة نفسها مساحة و منبراً نامياً  من حيث المعارف و الالتزامات و التجارب التي يسهم من خلالهاأعضاؤه و عضواته. إن هناك أشخاص من كافة أطياف الحياة  من خلفيات مهنية مختلفة و خلفيات و جنسيات متنوعة يقومون من خلال  أنشطتهم  بإثبات صدق رغبتهم  و قدرتهم  على الحياة في النمسا كاأفراد  فاعلين و مندمجين داخل المجتمع النمساوي.

يقوم الأزواج من جنسيتين مختلفتين  بالمساهمة من خلال معارفهم و خبراتهم، و يدعمون بعضهم البعض لأجل تطوير أنشطة مستقلة. و قد صار المعنيون  بهذا الأمر خبراء في مجال القانون المعقد جدا “ قانون الأجانب“ و يقومون بوضع مجموعة من الاستراتيجيات التي تعتبر الأفضل فاعلية في التعامل مع التمييز الذي تمارسه السلطات. إن هذه المبادرة هي في الحقيقة عبارة عن فريق عمل  قيد الإنجاز يعمل بشكل ديناميكي و مبتكر. فالأعضاء يساهمون بقدراتهم و مهاراتهم و اهتماماتهم خلال اجتماعاتهم الدورية لأجل ابتكار و تطوير أنشطة للجمهور. و تهدف هذه الأنشطة إلى أمرين اثنين: التعبير عن المطالب و مواجهة الصور النمطية و التمييز؛ فالمبتغى هو إتاحة الفرصة أمام  الجمهور العام لأن يشهد أن العلاقات التي تكون بين جنسيات مختلفة ليست انحرافاً شاذا،ً بل هي  شراكات عادية جداً. و مبادرة زواج بلا حدود على اتصال متواصل مع الإعلام و غيرها ، و بالتالي فلديها تواصل مباشر مع الجمهور. و أما الخدمات الاستشارية و القانونية فيتم توفيرها من خلال جلسات فردية.

و لقد استطعنا منذ البداية و عبر موقعنا http://www.ehe-ohne-grenzen.at/ أن نقيم التحالفات و انطلقنا في مد شبكات التواصل مع مختلف المنظمات غير الحكومية و منظمات حقوق الإنسان.

مع أن مبادرة  زواج بلا حدود تركز على  الأزواج و الشراكات  من جنسيات مختلفة إلا أنها تدعم بشدة كافة الجماعات و الأفراد ممن يقعون ضحية التمييز من خلال قانون حقوق الغرباء.

جهة الاتصال
Zollergasse 15/2
1070 Wien
office(et)ehe-ohne-grenzen.at
beratung(et)ehe-ohne-grenzen.at
Facebook

Startseite, Front Page, Portal ->